أخبار ||

الدكتور ممتاز الشيخ: ” الائتلاف جسم مترهل، و تفاجأت بوجود اسمي ضمن مايسمى مجلس دير الزور السياسي”.

قال الدكتور ممتاز الشيخ أنه فوجئ بوجود اسمه ضمن قائمة مايعُرف باسم مجلس دير الزور  السياسي، الذي شكله الائتلاف مؤخراً.

وكان الشيخ قد أرسل إلى المسؤولين عن تشكيل مجلس دير الزور السياسي رسالة نشرها – اليوم- على حسابه الشخصي في الفيس بوك، قال فيها: ” الأخوة الأعزاء.. شاركت في الحوار مع الائتلاف باعتباره جسم المعارضة المعترف به، وذلك بقصد تقويم الأداء وتصحيح ما يمكن من اعوجاجات أصابت أداء الائتلاف. لكن تلك المشاركة لا تعني بأي شكل قبولي بالانضواء تحت أي لجنة، أو قائمة كما تم تسريبه. لذلك أرجو شطب اسمي من ما يسمى مجلس دير الزور السياسي أو أي لجنة رسمية أو غير رسمية أخرى تنبثق عن الائتلاف، مع حرصي الدائم لتقديم ما يمكنني من أجل دعم قضايا تهم الشعب السوري”.

وتابع الشيخ، تحدثت لمدة ثلاث دقائق في اتصال عن طريق جلسة حوارية حول أداء الائتلاف، ولم يتم التطرق عن تشكيل مجلس سياسي لدير الزور، مع يقيني أن الائتلاف أصبح جسماً مترهلاً ، عندما يكون عاجزاً عن تغيير شخص.

مضيفاً، إنّ الدول تتحدث عن الائتلاف وتتعامل معه لأنه حصل على اعترافها بداية الثورة، ولكنه تحول اليوم إلى جسم مترهل، بل جثة هامدة، وبأداء صفري، و ربما مجموعة واتس أقوى منه، بسبب غياب العمل المؤسساتي، وغياب النظام الداخلي، و غياب الشفافية في الانتخاب.

وختم الشيح، لقد تحول الائتلاف إلى ائتلاف أشخاص وليس ائتلاف معارضة. ولهذا فهو غير قادر على فعل شيء على الأرض، وغير قادر على زيارة منظقة في الداخل، وقد شاهدنا كيف قابل الأهالي مسؤوليه بالسب والإهانة والتنديد لافتقاره لأية قاعدة جماهيرية، وبالتالي فإنّ الدعوات للحوار التي يقوم بها الائتلاف هي محاولات متأخرة وشكلية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *