أخبار ||

الإدارة الذاتية تستجيب لمطالب المواطنين وتلغي القرار 119  القاضي برفع أسعار الوقود.

استجابة للتظاهرات الشعبية، ونزولاً عنذ الضغوط والبيانات التي أعلنتها غالبية القوى المجتمعية في شمال شرق سوريا من أحزاب و مثقفين وقانونيين وخبراء اقتصاديين من جميع المكونات، ألغت الإدارة الذاتية القرار رقم 119 القاضي برفع أسعار الوقود.

جاء ذلك في قرار يحمل الرقم (123) أصدرته الرئاسة المشتركة للمجلس التنفيذي لشمال وشرق سوريا، اليوم الأربعاء.

ومما جاء في القرار: ” تلبية من الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا ونزولًا عند رغبة الشعب، كون الإدارة هي من الشعب وللشعب، الرئاسة المشتركة للمجلس التنفيذي لشمال وشرق سوريا تقرر ما يلي:

1- يُلغى القرار رقم /119/ تاريخ 17/5/2021 الخاص برفع سعر المحروقات في مناطق الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا.

2-  تُعتمد الأسعار القديمة المعمول بها سابقًا قبل صدور القرار رقم /119/ تاريخ 17/5/2021 إلى حين صدور قرار جديد وإجراء التعديلات.

وكان الشيخ رياض درار الرئيس المشترك لمجلس سوريا الديمقراطية قد أعلن في تصريح له للمرصد السوري لحقوق الإنسان، فور صدور القرار ، أنه سيتم مراجعة قرار الترفيع  في أسعار المحروقات والتراجع عنه بعد الضجة الكبرى التي أحدثها  القرار.

وأفاد درار بأن هناك اجتماعًا سيعقد غدًا الأربعاء للنظر في التطورات الأخيرة. معبراً عن أمله في تكون النتائج مرضية للأهالي المنتفضين وبعيدة عن الضرر الذي قد يلحق الفقراء والمحتاجين، منوهاً ” أن هذا القرار  يجب أن يُدرس بطريقة جيدة قبل إصداره”.

وكانت قد خرجت مظاهرات واحتجاجات في مناطق الإدارة الذاتية عبرت عن رفضها الكامل لرفع أسعار المحروقات المفاجئ خاصة في هذه الظروف الصعبة التي تمر بها سورية ومناطق الإدارة الذاتية، تزامن ذلك مع رفض للقرار من غالبية القوى والأحزاب السياسية المنضوية داخل مجلس سوريا الديمقراطية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *