أخبار ||

المليشيات الإيرانية ترتكب مجزرة في مشفى عفرين .. وقسد تطالب الإعلام توخي الدقة في المعلومات بسبب عدم وجود نقاط لها في تلك المناطق.

أقدمت الميليشيات الإيرانية – مساء اليوم السبت – على ارتكاب مجزرة في مدينة عفرين شمال حلب، بعد استهداف مشفى الشفاء في مدينة عفرين، وأسفرت عن مقتل وإصابة العشرات من المدنيين بينهم نساء وعدد من الكادر الطبي،  وذلك بقصف صاروخي استهدف لأحياء السكنية وسط مدينة عفرين.

وقالت مصادر مدنية وعسكرية مطلعة في المدينة، أنّ القصف أدى لخروج المشفى عن الخدمة بشكل كامل جراء كثافة النيران الذي مصدره نقاط الميليشيات الإيرانية المتمركزة في مناطق ريف حلب.

وكانت وسائل إعلام قد نسبت القصف لقوات سوريا الديمقراطية، ثم تراجعت وحذفت أخبارها بعد أن تبينت أن مصدر القصف هو المليشيات الإيرانية المتمركزة في مناطق ريف حلب، حيث لا تتواجد نقاط لقوات سوريا الديمقراطية.

بدورها أصدرت قوات سوريا الديمقراطية – مساء اليوم- بياناً للرأي العام جاء فيه مايلي:

إلى الإعلام والرأي العام، نشرت بعض وسائل الإعلام أخباراً غير صحيحة حول عملية استهداف لمركز مدينة عفرين مساء اليوم ونُسبت إلى قواتنا. أننا في قوّات سوريا الديمقراطية نؤكد على أنه ليس لدينا أيّ تواجد في تلك المناطق، وندعوا كافة وسائل الإعلام إلى الإلتزام بالمصداقية في نشر الأخبار التي تخصّ قواتنا.

الجدير ذكره، أن الحصيلة الأولية للمجزرة أسفرت عن مقتل سبعة أشخاص على الأقل، بينهم قابلة قانونية وممرضتان، إضافة لإصابة العشرات من الكادر الطبي والمدنيين.

خاص- المكتب الإعلامي في التيار العربي المستقل.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *