أخبار ||

ثلاث حالات لفيروس كورونا في بلدة أبو حمام في الريف الشرقي لدير الزور

قالت مصادر مطلعة أنه ثبت رسمياً وبعد صدرو نتائج الفحص الطبي ، وجود ثلاث حالات أصابة بفيروس كورونا المستجد في بلدة أبوحمام في حي النباعي في الريف الشرقي لدير الزور، وأنّ الحالة التي نقلت الفيروس  هي حالة لرجل مُسن مقيم في حي النباعي، كان قادماً من دمشق،  وأفادت المصادر ذاتها أنّ حالتين أصيبتا نتيجة الاختلاط مع الحالة المصابة.

وكانت صفحة الشعيطات الرسمية قد أكدت وجود الحالات الثلاث، مشيرة إلى وجود أصابات قد تكون غير مكتشفة، نتيجة العادات التي يتبعها الأهالي في استقبال الضيوف أو القادمين من مناطق بعيدة.

ونبهت الصفحة الرسمية للشعيطات الأهالي إلى ضرورة عدم الإستهانة بالأمر، مؤكدة أنّ هناك أشخاص يزورون المصاب ويسلمون عليه.

وطالب الكثير من أهالي المنطقة على مواقع التواصل الاجتماعي بأخذ الحيطة والحذر، والوعي الصحي، واتخاذ الإجراءات اللازمة بالوقاية ومن أهمها عدم الخروج أو الدخول من البلدة  أبو حمام، ريثما يتم رصد الحالات المصابة أو المخالطة، واتخاذ مايلزم لتطويق الفيروس وعدم انتشاره.

الجدير ذكره، أنّ وسائل إعلام عربية وعالمية كانت قد أفادت بتكتم النظام السوري –  وسط تعتيم إعلامي – على حالات انتشار فيروس كورونا الجديد في مناطق ريف دير الزور، حيث أقدمت قوات النظام على فرض الحجر الصحي على بلدة الدوير التابعة لمدينة الميادين بريف دير الزور، التي ساهم  عناصر الحرس الثوري الإيراني في نقل الفيروس إليها، بسبب تنقلاتهم بين تلك المناطق و إيران، التي اعتبرت من أخطر بؤر الفيروس في الشرق الأوسط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *